موضوع تعبير عن الام الحنونة بالمقدمه والافكار

موضوع تعبير عن الأم الحنونة

تعد الأم هي مصدر الحب و العطاء و الحنان لاطفالها و لكل افراد اسرتها ، و تقوم الأم بدور مهم في المجتمع و عظمها الإسلام والقرآن الكريم وجعل لها مكانة كبيرة فى الكثير من الأمور ، فدائما ما تقوم الأم بالاهتمام بأطفالها ورعايتهم رعاية كاملة في كافة امور و تبديهم و يفضلهم عن نفسها و يجب علينا أن نقوم برعايتها و نعطيها حقها علينا بدرجة كبيرة خاصة حينما تقدم فى العمر حتى لا تشعر بأنها أهدرت عمرها  في تربية ابنائها دون جدوى فالجنة تحت أقدام الأمهات .

و حينما يصبح المجتمع بدون المرأة فلا يصبح له معنى  فالمرأة هي عمود المجتمع عليها يعتمد الكثير من الشؤون والأمور .

فضل الام على ابنائها

إن الله عز و جل أوصانا ببر الوالدين ورعايتهم و طاعتهم و خاصة الام و حنان و عطاء الام لابنائها لا يحصى فهى تقدم لهم الكثير و الكثير من الامور فى كافة أمور حياتهم منذ صغرهم حتى الكبر فهى لا تبخل عليهم فى اى شئ ، فالام تسهر الليل بطوله من أجل راحة ابنائها و حتى توفر لهم سبل الامان و الطمأنينة ، و تسعى دائما الى تربي أبناءها تربية صحية و سليمة .

و دائما ما تساعد الأم أطفالها فى مذاكرة دروسهم و متابعتهم جيد ومتابعة كافة الأمور المتطلبة فى المدرسة ، و تهتم بطعامهم وشرابهم و تسهر من أجلهم حتى توفر لهم حياة فاضلة و كريمة ، و تتخلى الام عن كل وسائل الرفاهية و المتعة من اجل ان توفر لابنائها كل سبل الراحة و تضحى بكل و أى شئ من أجلهم حتى يصبحوا من ذوى الشأن فى المجتمع .
*اقرا ايضا كيفية كتابة موضوع تعبير للمرحلة الاعدادية

دور الأم فى حياة أبنائها

دائما ما تسعى الأم الحنونة الى توفير كل الطرق و السبل التي توفر مناخا مناسبا يؤدى الى تفوق و نجاح ابنائها حتى يصبحوا متميزين عندما يصلوا الى مرحلة النضج و الاعتماد على أنفسهم ، تعد الأم هي مصدر للحب و العطاء و الحنان لاطفالها و لكل افراد اسرتها ، و تقوم الأم بدور مهم في المجتمع و عظمها الإسلام والقرآن الكريم وجعل لها مكانة كبيرة فى الكثير من الأمور ، فدائما ما تقوم الام بالاهتمام بأطفالها ورعايتهم رعاية كاملة في كافة امور و تبديهم و يفضلهم عن نفسها .

و دائما ما تساعد الأم أطفالها فى مذاكرة دروسهم و متابعتهم جيد ومتابعة كافة الأمور المتطلبة فى المدرسة ، و تهتم بطعامهم وشرابهم و تسهر من أجلهم حتى توفر لهم حياة فاضلة و كريمة ، و تتخلى الام عن كل وسائل الرفاهية و المتعة من اجل ان توفر لابنائها كل سبل الراحة و تضحى بكل و أى شئ من اجلهم حتى يصبحوا من ذوى الشأن فى المجتمع .
تعبير عن الام الحنونة

وصايا الدين الإسلامى عن الام

كما أوضحنا سابقا بأن الله عز وجل اوصانا بطاعة الوالدين والإحسان إليهم وخاصة الأم بحنان و عطاء الام لابنائها لا يحصى فهى تقدم لهم الكثير و الكثير من الامور فى كافة أمور حياتهم منذ صغرهم حتى الكبر فهى لا تبخل عليهم فى اى شئ ، فالام تسهر الليل بطوله من أجل راحة ابنائها و حتى توفر لهم سبل الامان و الطمأنينة ، و تسعى دائما الى تربي أبناءها تربية صحية و سليمة .

إن الله عز و جل جعل الأم في مكانة مرتفعة وعالية وأوصانا برعايتها و جعل الجنة تحت أقدامها و ذكرها الله في القرآن الكريم فى قوله تعالى ” ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنا على وهن و فصاله فى عامين أن أشكر لى ولوالديك إلى المصير ” صدق الله العظيم  ، أوصانا الله عز وجل برعاية الأم و تقدير تعبها فى حملها و العمل من أجل توفير سبل الراحة لها .

و اوصانا رسولنا الكريم على الأم فذكرت في ” حديث أبي هريرة قال ” جاء رجل إلى رسول الله ﷺ فقال : يا رسول الله ، من أحق الناس بحسن صحابتي ، قال : أمك قال : ثم من؟ قال : أمك ، قال : ثم من قال : أمك ، قال: ثم من؟ قال: أبوك . (متفق عليه).
موضوع عن الام وفضلها

صفات الأم العطوفة

ان وجود الام فى المنزل كنز لا يقدر بمال فهى تجمع الكثير و الكثير من الصفات الرائعة بداخلها فنجدها هى الحضن الذي يحتوي ابنائها دون انتظار مقابل منهم و تسهر من أجل راحتهم و هى منبع للحب و الحنان و العطف و كذلك التضحية بنفسها و بكل سبيل راحتها من اجل ابنائها .

و من أهم الصفات الجميلة التى تتميز بها الام الحب و العطف الكبير الذى تقوم بإعطائه لاسرتها و قدرتها على احتواء جميع أفرادها و السعى حول حل جميع مشاكلهم و تحمل آلامها و تعبها من أجل راحة أبنائها و هى تقوم بالتهوين على ابنائها فى الازمات و الأوقات الصعبة التى قد يمرون بها و المساعدة فى حلها .
تعبير عن الام قصير

خاتمة عن الام

لقد أوصانا القرآن الكريم و الأحاديث الشريفة عن الام و رعايتها و الاعتناء بها خاصة فى كبرها و معاملتها معاملة جيدة حتى يكون الله عز و جل راضى عنا ، و لقد حذرنا الله تعالى من العقاب الذى قد يناله الانسان عندما يقوم بنبذ و نهر أمه و على العكس فمن يقوم برعايتها و طاعتها فيما لا يخالف الله فإنه له الجنة فقد جعل الله الجنة تحت أقدام الأمهات .

لقد تحملت الأم الكثير و الكثير من المتاعب من أجل توفير سبل الراحة والأمان لأبنائها و من أجل توفير حياة كريمة وفاضلة لهم  ، و لابد ان يسعى الإنسان إلى مرضاة امه و رعايتها و التعبير عن حبها و تقديره لها و جعلها تشعر بأنها لم تهدر حياتها دون جدوى والعمل دائما على أن تشعرها بالسعادة و تغمرها و الحب و العطف عليها ومحاولة إرضائها دائما حتى ننال رضا الله الله عز و جل .

0 0 vote
Article Rating
نحن نقوم بالرد على جميع التعليقات
Subscribe
نبّهني عن
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments